منظمات نسوية توجه اصبع الاتهام لادارة دائرة اراضي اسرائيل: تقلعون الناس من بيوتها لزرع الاشجار

في الامس قامت دائرة اراضي اسرائيل بهدم قرية العراقيب للمرة الـ11 لزراعة الاشجار،وكرد على عملية الهدم ستقوم منظمات نسوية اليوم 1.2.2011 بالتظاهر امام مكاتب الدائرة في القدس.

سكان العراقيب، سكان النقب،نشيطات نسوية، حركات يسارية اسرائيلية وفلسطينية، احزاب سياسية واعضاء كنيست (حنين زعبي، جمال زحالقة ودوف حنين)سيتظاهرون اليوم امام مكاتب دائرة اراضي اسرائيل للاحتجاج على هدم قرية العرقيب لزرع الاشجار.

في الامس قامت قوات كبيرة من الشرطة بهدم قرية العرقيب للمرة الـ11 مع استعمال العنف واطلاق الرصاص المطاطي الضرب والاعتقالات، بالمقابل قامت شركة اراضي اسرائيل بزرع الاشجار "غابة السفراء"  على اراضي القرية. النزاع وصل الى الذروة استمرار عملية الزرع يعني طرد فوري لسكان العرقيب وتنازلهم عن اراضيهم.

المظاهرة تقام بالتعاون مع اللجنة الشعبية العراقيب،لجنة قرية العراقيب،لجنة المتابعة العليا، تحالف نساء من اجل السلام، منتدى تعايش في النقب للمساواة، حركة ترابط، تضامن الشيخ جراح، التجمع الوطني الديموقراطي، الجبهة الديموقراطية للسلام والمساواة،

هدم البيوت في العراقيب هو جزء من سياسة الحكومة لتهويد التقب الذي تساهم دائرة اراضي اسرائيل بشكل كبير في تنفيذه. تم هدم القرية عدة مرات وتحولت الى رمز الصمود ورفض المجتمع العربي لسياسة التمييز التي تمارسها حكومة اسرائيل

منظمي ومنطمات التظاهرات اعلنوا عن استمراية النضال حتى يتمكن سكان العراقيب من السكن في منازلهم في آمان.

محاسن رابوسمن تحالف الساء من اجل السلام قالت :" بعد التهجير في العام 1948 تم حشر اهل العراقيب في مساحة 1000 دونم من اصل 100000 دونم، هذه الارض كانت الامكانية الوسيلة الاخيرة لاهل العراقيب من اجل العيش، الآن لا يوجد لهم مكان للذهاب اليه ولهذا فان الحديث يدور حول تهجير جديد، ترانسفير للمواطنين العرب في اسرائيل حتى مع انكار الحكومة لهذا.

ملاحظة: المظاهرة ستقام امام مكاتب دارة اراضي اسرائيل في القدس، شارع الملك جورج 48، يمكن التنسيق لاجراء لقاء هاتفي مع المتظاهرين وسكان العراقيب.

لتفاصيل اضافية، تمارا تراوبمان تحالف النساء من اجل السلام 0508575730